مسؤول بحكومة الشرعية يعترف: الوضع في عدن لا يطاق.. والحكومة بحكم الميت سريرياً

(عدن السبق)خاص عدن:

أكد سفير اليمن في الأردن علي أحمد العمراني، إن الوضع في عدن لا يُحتمل ولا يُطاق عقب الاغتيالات الكثيرة التي تشهدها العاصمة المؤقتة لليمن موجهاً أصابع الاتهام الى جهة لم يسمها .

وقال في تدوينه له، على صفحته بـ”الفيس بوك”، “إن الوضع لم يعد يطاق نتيجة لذلك”، لافتا الى إن حكومة أحمد بن دغر لم تعد منذ فترة تعلق على ما يحدث، متسائلا فهل ما يزال يجد صعوبة حتى في مزاولة عمله في عدن؟

وكتب العمراني: لمن يهمه الأمر أقول: هذا شيء لا يطاق ولا يحتمل.

وقال مضيفاً أن القاتل لم يكتف هذه المرة بقتل الضحية والاختفاء عن الأنظار بل داسه بحذائه أيضا.. «بدا المجرم وهو يقتل بطول بال ويدوس الضحية باطمئنان مع أن العاصمة المؤقتة عدن تحررت منذ أكثر من ثلاث سنوات».

واختتم العمراني حديثه بالقول من حق الناس ان يسألوا أي تحرير هذا

شاهد أيضاً

عاجل: استهداف منزل قائد شرطة الممدارة بعدن

أفاد مصدر أمني