حالة وفاة جديدة بحمى الضنك في عدن وسط إنتشار مخيف للبعوض

  عدن(عدن السبق)خاص:

  تواجه العاصمة عدن منذ أيام عودة تفشي وباء حمى الضنك، مع إنتشار كبير ومخيف للبعوض الناقل لهذا المرض.

 

 

وفي إفادة لصحيفة (عدن السبق)،: قالت مصادر طبية أن المراكز الصحية استقبلت خلال الأيام القليلة الماضية عشرات المصابين بحمى الضنك، من بينهم 7 قد فارقوا الحياة،

 

مشيرة،: بأن آخر ضحايا مرض حمى الضنك بمدينة عدن كان الشاب عدلي جميل، الذي توفي يوم أمس الخميس.

 

 

ويأتي تفشي مرض حمى الضنك مجدداً، عقب أمطار غزيرة شهدتها المدينة الأسبوع الماضي، لحقتها ورطوبة شديدة وإنتشار مخيف للبعوض.

 

 

وقد عبر سكان محليون عن بالغ قلقلهم وتخوفهم من إنتشار البعوض، الذي يأتي تزامنا مع انتشار بحيرات مياه الأمطار الراكدة في مختلف مديريات عدن، الأمر الذي يسبب تفشي وباء حمى الضنك،

 

مناشدين السلطات الحكومية بسرعة التحرك وإنقاذهم من هذا الوباء القاتل.

 

 

و حمى الضنك هي عدوى فيروسية تُنتقل إلى الإنسان عن طريق لدغة بعوضة أنثى من جنس الزاعجة مصابة بالعدوى، حيث يتفرّع فيروس حمى الضنك إلى أربعة أنماط مصلية (DEN 1 وDEN 2 وDEN 3 و DEN 4)، وتظهر أعراض المرض خلال فترة تتراوح بين 3 أيام و14 يوماً (من 4 إلى 7 أيام في المتوسط) عقب اللدغة المُعدية.

شاهد أيضاً

فرع جديد للبنك الأهلي اليمني في كريتر

اُفتتح في مدينة كريتر بالعاصمة عدن..