4:51 مساءً الثلاثاء ,22 سبتمبر 2020

وثائق استخباراتية تفضح دور قطر في دعم وتمويل الحوثيين في اليمن

(عدن السبق)خاص:

فضحت وثائق يملكها رجل الإستخبارات العالمي “جايسون جي” دور دولة قطر المشبوة في دعم وتمويل أنشطة جماعة الحوثي الإرهابية في اليمن وكذا ضلوعها في تبني الهجمات الأخيرة التي سددت صوب أراض المملكة العربية السعودية من طرف المليشيات اليمنية المدعومة من إيران.
 

وعرت صحيفة “دي برسه” أعرق وأقدم وسائل الإعلام المقرؤة بالنمسا في تحقيق صحفي حصري لها دور “الدوحة” الداعم للمليشيات اليمنية المملوكة لإيران.

 

 

ووفقاً للتقرير فإن الملف الذي يملكه “جايسون جي” يحوي وثائق تثبت ضلوع دولة قطر في تمويل جماعة الحوثي باليمن، ودعمها لأنشطة هذا الكيان الإرهابي بصورة تمكنه من تشكيل خطر وتهديد لأمن وسلامة المنطقة ودول الجوار، بالإضافة الى تورطها في الهجمات الأخيرة لطائرات بدون طيار استهدفت مناطق المملكة العربية السعودية في إشارة الى ما حدث الجمعة الماضية من هجوم بطائرة مسيرة تلاه بساعات هجوم آخر مشابه استهدف مدينة نجران السعودية المحاذية للحدود مع اليمن.
 

وأضاف التحقيق الذي أجراه الصحافي الألماني “ألكسندر بوهلر” : كما ان آخر هجوم وقع يوم الأحد واستهدف مطار أبها في العربية السعودية”، مشيراً الى انه وقبل أن تطلق الطائرات المسيرة قنابلها وحمولاتها من المتفجرات نجحت دفاعات الجو التابعة للقوات الملكية السعودية في إسقاطها جميعاً.

 

وقال “جايسون جي” كنت أملك معلومات عن هذه الهجمات قبل حدوثها، مستدركاً بالقول : لكن هناك مؤشرات ملموسة على وقوع هجمات أخرى مماثلة خلال الفترة المقبلة وهذا شيء مرجح وأكثر احتمال.

 

وبحسب الملف الذي يملكه “جايسون” فإن التكنولوجيا التي تستخدمها مليشيا الحوثي في هذه الطائرات المسيرة تعتبر إيرانية بالمقام الأول، لكن بالإمكان إعادة بناء النوع الدقيق للطائرة بدون طيار من خلال الحطام وتسمى هذا النوع من الطائرات شهيد 129، وهذه الطائرة هي نسخة طبق الأصل من الطائرة الأميركية “بريداتور”.

 

ووفقاً للملف فإن الحرس الثوري الإيراني يستخدم هذه الطائرة التي يبلغ طولها 8 أمتار على الحدود البرية وفي سوريا ويسلحها بقنابل إنزلاقية شديدة الإنفجار والتأثير.

 

وأكد “جايسون جي” بان الخطر لم يعد موجهاً فقط ضد السعودية، لأفتاً الى ان دولة البحرين التي تقع على طرق الملاحة الدولية هي الهدف التالي للهجمات الإرهابية.

 

وتكشف معلومات “جايسون” موقف قطر الداعم لمليشيا الحوثي وتبنيها للهجمات التي تستهدف منشآت داخل العمق السعودي الى جانب تمويلها لحزب الله اللبناني الإرهابي ولنشاط جماعة الإخوان المحظورة دولياً.

 

هذا وفجرت العديد من الصحف الألمانية والأميركية مؤخراً قضية تمويل دولة قطر لحزب الله الشيعي الإرهابي بناء على معلومات قدمها رجل الإستخبارات العالمي “جايسون جي” الكهل المخضرم في مجال جمع وتتبع المعلومات السرية والذي خدم لمدة 16عاماً في جهاز استخباراتي غربي، وكان جزءً من عملية سرية في “الدوحة” بين عامي 2016م و 2017م استطاع خلالها جمع المعلومات التي تدين قطر وتثبت تورطها بدعم وتمويل أنشطة مشبوهة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

شاهد أيضاً

الرئيس الزُبيدي يُعزي العميد علي البيشي في وفاة الأخ محمد علي محمد

الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي