باسليم: مطابع الكتاب المدرسي ستضطر لإغلاق أبوابها ما لم تسارع الحكومة لسداد مديونيتها

(عدن السبق)خاص:

 

 

كشفت المدير التنفيذي لمؤسسة مطابع الكتابالمدرسي د.محمد عمر باسليم أن الوضع في المؤسسة متدهور جدا والعمل فيها متوقف وستغلق أبوابها في القريب العاجل إذا لم يتم سداد الفاتورة المستحقة لعملية طباعة الكتب والبالغة 2 مليار ريال.

 

وأضاف باسليم في تصريح صحفي إن المؤسسة مضطرة للتوقف عن العمل وإغلاق أبوابها كونها لن تستطيع تأمين مرتبات الموظفين، وستضطر لتسريح جميع الموظفين بمن فيهم الحراسات وإغلاق أبواب المؤسسة بالأقفال، الأمر الذي سيفتح الباب أمام الطامعين لنهب المؤسسة وتدميرها.

 

وأوضح أن وزارة التربية والتعليم لم تقصر معهم وعملت على رفع كل الوثائق لوزارة المالية لتسديد المديونية المستحقة للمؤسسة إلا أن المالية لم تسدد حتى اللحظة، حسب قوله.

 

وتوقع باسليم أن العام الدراسي الجديد 2020/2021 سيكون عاما كارثيا على الطلاب كونه بدأ ومطابع الكتاب متوقفة عن طباعة الكتب المدرسية وخاصة كتب الصفوف الدنيا التي تعتبر بمثابة كراريس ولا تصلح للاستخدام أكثر من مرة واحدة.

شاهد أيضاً

مدير عام المنصورة يفتتح مشروع إعادة تأهيل وتجهيز ملعب نشوان الرياضي الشعبي

أفتتح مدير عام مديرية المنصورة بمحافظة عدن ، محمد عمر البري