“حوار خاص” مع مدير عام مكتب بريد عدن يكشف خفايا التدمير الممنهج الذي تعرض له قطاع البريد منذ العام ١٩٩٠م ويدعو كافة الجهات المسؤولة الى التكاتف لإعادة دوره

عدن(عدن السبق)خاص:

“حوار خاص” مع مدير عام مكتب بريد عدن يكشف خفايا التدمير الممنهج الذي تعرض له قطاع البريد منذ العام ١٩٩٠م ويدعو كافة الجهات المسؤولة الى التكاتف لإعادة دوره

استعرض مدير عام مكتب البريد في العاصمة عدن الاستاذة/ لمياء مجور، أبرز الإنجازات التي تمكنت إدارة المكتب من تحقيقها خلال العام ٢٠٢١م، وجانب من خطتها للعام ٢٠٢٢م التي ستساهم في إعادة دور مكتب وفروع البريد في المحافظة.

وأوضحت مجور في حوار خاص
أجرته معها صحيفة (عدن السبق) الألكترونية، ان البريد واحدا من ابرز المرافق والمؤسسات الحكومية التي نخرها الإهمال والفساد والتدمير خلال السنوات السابقة والذي كاد ان ينهي دور البريد و خدماته المجتمعية بشكل كامل.

وقالت مجور في حديثها،: استلمنا إدارة مكتب البريد في العاصمة عدن في ظروف صعبة بعد سنين طويلة من الإهمال و الفساد الذي كاد ان ينهي دور البريد و خدماته المجتمعية و استطعنا خلال العام الماضي ان نضع خطة عمل سريعة لانتشال العمل البريدي من وضعه السابق و تحسين أدائه و تقديم خدماته بأحسن صورة ممكنه، وخلال العام القادم سنعل في مجالات اخرى كالتحصيل وصرف المرتبات وما يجعل البريد الناقل الرسمي للبضائع و الأموال و تقديم الخدمات اللوجستية و المصرفية .. مثمنة دور وجهود الموظفين العاملين في البريد الذين يقومون بدور كبير للنهوض بالعمل رغم ظروفهم الصعبة وما واجهوه من إقصاء وتهميش خلال السنوات السابقة.

وكشفت بأنه يتم حالياً توفير الاحتياجات الأساسية لعمل البريد المتمثل بتوفير نظام بريدي و تأسيس هيئة عامة لمكاتب بريد في المناطق المحررة تنظم عمل مكاتب البريد حسب اللوائح و النظم.

نص الحوار كاملاً:

في البدء نشكركم على ترحيبكم لنا وقبول طلبنا لإجراء هذا الحوار معكم ..
• دعونا نبدأ معكم في الحديث عن ابرز الصعوبات التي واجهتكم في أداء مهامكم خلال العام المنصرم ..؟

  • في البداية نشكر موقع عدن السبق على هذا اللقاء ،، و في الحقيقة نحن استلمنا إدارة مكتب البريد في العاصمة عدن في ظروف صعبة بعد سنين طويلة من الإهمال و الفساد الذي كاد ان ينهي دور البريد و خدماته المجتمعية و استطعنا خلال العام الماضي ان نضع خطة عمل سريعة لانتشال العمل البريدي من وضعه السابق و تحسين أدائه و تقديم خدماته بأحسن صورة ممكنه ، و قمنا منذ شهر ديسمبر 2020 م خلال السته الأشهر الأولى على ترتيب البيت الداخلي و سعينا جاهدين لتحسين وضع الكادر الوظيفي للبريد عملنا على تنظيم الدورة المالية وعملنا على تنظيم عمل مكاتب البريد وفق الدليل التشغيلي والالتزام بلوائح المنظمة للعمل والحد من ظاهرة السمسرة وكذا الالتزام بدورة مستنديه تحت اشراف فريق مراقبة عملنا على تأهيل الرقابة والتفتيش وزيادة الكادر الوظيفي لتغطية مكاتب مديريات العاصمة عدن حيث كنا نعاني من نقص في الكادر الوظيفي المؤهل والذي يتملك خبرة واسعة في الرقابة والتفتيش وكما قمنا بتوفير المعدات اللازمة للعمل وتوفير طابعات وكمبيوترات لكل مكاتب مديريات العاصمة عدن. و نظرا للوضع المعيشي الذي نعيشه الان و للأمانة فان مرتبات الموظفين العاملين في البريد ضعيفة جدا و كذا ايضاً الخدمات مازلنا نعمل جاهدين الحصول على خدمات لتحسين عمل البريد ، موظفين البريد يحتاجون الى لفته من الدولة ليتحصلوا على الزيادة 30% التي اقرها فخامة رئيس الجمهورية لكل مؤسسات و مرافق الدولة ، الا ان موظفي البريد العام لم يتحصلوا عليها منذ العام 2018 م ، و هذه تعتبر من اهم الصعوبات و المشاكل التي يعانيها الموظفين و العاملين ، و نحن كقيادة للبريد نضع حقوق الموظفين و العاملين نصب اعيينا وعلينا ان نوفر لهم كل حقوقهم و بالمثل فهم ملتزمين بالضبط الوظيفي والالتزام باللوائح و الأنظمة و القوانين فنحن كقيادة للبريد نسعى للحصول موظفينا على الرضى الوظيفي حسب اللوائح و القوانين ، و نتمنى ان تلقى هذه المواضيع اهتماماً من الحكومة و السلطة المحلية و نحن نسعى لتحقيق ذلك و هذا ما نقوم به في كل لقاءاتنا مع الحكومة او السلطة المحلية و لابد من تكاتف الجميع ليتحصل موظفي البريد على حقوقهم .

• لماذا لا يتم صرف مرتبات وزارتي الدفاع والداخلية عبر مكاتب البريد بدلا من شركات الصرافة والبنوك …؟

  • للأسف عانى مكتب البريد في عدن خلال السنوات السابقة من اهمال و عدم اهتمام و خسر الكثير من خدماته و بالفعل كانت وزارتي الدفاع و الداخلية إضافة الى مؤسسات حكومية كثيرة امنية او مدنية تحظى بخدمات البريد العام، عند استلامنا لمهامنا في إدارة البريد العام (عدن) لم نجد سوى التأمينات و مرتبات المتقاعدين المدنيين و العسكريين المتقاعدين فقط، و الان وضعنا في اهدافنا السعي لاستعادة خدماتنا لوزارتي الدفاع و الداخلية، و نعمل جاهدين لتحقيق هذا ، فعلياً استطعنا ان نضيف صندوق النظافة و هذا تنفيذا لتعليمات و توجيهات الأخ المحافظ احمد حامد لملس ، و كذلك مازلنا نعمل على تفعيل اتفاقية مع وزارة الصحة و كذا مع وزارة الشئون الاجتماعية التي حولت لنا مرتبات الاسر المنتجة و كذلك وقعنا اتفاقية مع اسر الشهداء قبل يومين و نسعى لتنفيذها على ارض الواقع و ضمان استمرار تقديم الخدمات للعديد من مرافق الدولة .

• هل سيتم تفعيل عمليات التحويل المالي عبر مكاتب البريد في عدن ؟

  • نعم نسعى لتفعيل عمليات التحويل المالي عبر مكاتب البريد في عدن وباقي المحافظات المحررة ونحن بصدد وضع برنامج نظام لعمليات التحويل المالي وسوف يشمل كل المحافظات المحررة ونأمل لتحقيق هذا لما له من منفعة يستحقها المواطن ونسعى لتكون صالة البريد موفرة لكل الخدمات المالية وكذا خدمات تسديد فواتير المياه والكهرباء والاتصالات وفي الفترة الأخيرة استطعنا ان ننسق مع مؤسسة (عدن نت) و كما انهم مرحبين بان تتم عملية التوزيع عن طريق مكاتب البريد، ليتسنى للجميع الحصول على شرائح الانترنت.

• علمنا ان لقاءاً جمعكم برئيس الحكومة د . معين عبدالملك قبل أيام … هل لهذا اللقاء نتائج إيجابية ؟

  • نعم ألتقينا بدولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك في الأسبوع الماضي و قمنا باستعراض اهم العقبات التي واجهتنا سابقا و وعد ان يعطي أولوية للبريد و ات تحل جميع الإشكاليات التي تعيق عمل البريد واصر ان يتمتع البريد بنظام مستقل كونه من المؤسسات الحيوية التي تقدم خدماتها للجميع، كما اننا قدمنا له ملخص ما قمنا به من عمل خلال العام الماضي وماهي الطموحات المرجوة في السنة القادمة على ان ننطلق في مجالات اخرى كالتحصيل و ان يعتبر البريد الناقل الرسمي للبضائع و الأموال و تقديم الخدمات اللوجستية و المصرفية فإذا كانت البنوك تقدم خدماتها للتجار بنسبة 30% فان النسبة المتبقية تبقى للبريد لان البريد يتعامل مع الشريحة الكبرى من المجتمع كالمواطنين الموظفين و المتقاعدين و الطلاب و الاسر المنتجة .
    لا ننسى الدور الكبير الذي يقدمه وزير الاتصالات د نجيب في تسهيل مهامنا وتوفير الاحتياجات الأساسية لعمل البريد المتمثل بتوفير نظام بريدي وفي جانب تأسيس هيئة عامة لمكاتب بريد في المناطق المحررة تنظم عمل مكاتب البريد حسب اللوائح و النظم ، في الحقيقة مازلنا نعمل كفروع في المناطق المحررة و نسعى للتفرد بتأسيس هيئة عامة لمكاتب البريد في المناطق المحررة كما اصدر الأخ الوزير بتكليف الأخ / سامي البرطي والان هناك الية للسعي لتأسيس مجلس إدارة للهيئة كما ان هناك قرار سيصدر من مجلس الوزراء يسهم في تسريع عمل اللجنة التحضيرية التي بدورها ستعمل على اصدار اللوائح و القوانين المنظمة لعمل الهيئة و هذا من أولويات الأخ وزير الاتصالات الذي يسعى جاهدا لتحقيق هذه الخطوة الجبارة التي سيكون لها دور فعال في تنظيم عمل مكاتب البريد العام في المحافظات المحررة .

• ماهي خطتكم للعام 2022 م ؟

  • نحن الان في اطار ختام الخطة الحالية واغلاق للعام 2021 م حسب اللوائح و النظم و لدينا ملامح لخطة جديدة نعمل على اعدادها و تقديمها للأخ المحافظ و الأخ الوزير للمصادقة عليها و اعتمادها لتنفيذها ان شاء الله في العام الجديد و تركيزنا الان على الاغلاق و سيكون لنا في القريب العاجل اعلان عن هذه الخطة بعد ان يتم الموافقة عليها .

• هناك من يحاول الإساءة لدوركم باستخدام مسميات نقابية و غيرها ،،، بنظرك ما هو الهدف من ذلك ؟

  • انا من الداعمين للعمل النقابي و رحبت بالعمل النقابي و اشير هنا بان النقابة العامة للبريد تم إعادة انتخابها بعد ان أوكلت لي مهام إدارة البريد ، و لدينا قناعة بان العمل النقابي اذا تم تناغمه مع القيادة سيعطي عمل ناجح و رائع والان أبناء البريد في النقابة مصطفين خلف قيادتهم و هم الذين يعملون في الميدان و يعملوا في ظروف عمل صعبة و هذا النجاح الذي نعيشه الان يعود لهم هم من يقدم الخدمات الحقيقية للمواطنين ، اشكرهم من عميق قلبي لجهودهم الجبارة و تحملهم مشقة الحر و الضغط النفسي و الظروف المعيشية الصعبة ، هم الأساس في هذا النجاح ونحن واجبنا كقيادة ان نوفر لهم البيئة المناسبة و السليمة للعمل و نسعى للتحقيق مطالبهم و استحقاقاتهم و هنا لا يسعنا الا ان نشكر كل أبناء البريد الذين يعملون كأسرة واحدة .و بتكاتف القيادة مع الموظفين استطعنا ان نحقق هذا النجاحات و اشكرهم لأننا فريق عمل متكامل لانهم في خطوط التماس الأولى و ها وصلنا في فترة قياسية برغم العقبات التي واجهت البريد خلال الفترة السابقة .

• كلمة تودي ان تقوليها في نهاية هذا اللقاء؟

  • في الأخير نشكر الجميع وكل من ساهم في دعم عمل البريد ونتمنى من الاعلام ان يسلط الضوء على النجاحات التي تحققت في مكاتب البريد و ان يكون دور الاعلام إيجابي لينقل بكل شفافية اراء المواطنين و مشاكلهم ليتسنى لنا وضع الحلول لهم، وان لا تنقطع الصلة و التواصل بيننا و بين الاعلام لما له من دور مهم و هنا نجدها فرصة ان نشكر الأخ المحافظ الأستاذ احمد حامد لملس لما قام به من دعم لا متناهي و جهد عظيم يستحق عليه الشكر و الثناء و كذا مدراء المديريات المتعاونين معنا و نشير هنا الى اننا قمنا بافتتاح مكتبين جديدين في الشيخ عثمان و الممدارة و ذلك للتخفيف من ازدحام المواطنين و توفير خدمات افضل لهم ، كما اشكر الأخ الوزير لتفاعله المستمر مع مكتب بريد عدن و نزوله الشخصي و زيارته لنا و كما نشكركم في موقع (عدن السبق) على اللقاء .

شاهد أيضاً

قائد أمني موالي للإخوان يغادر عبر مطار عدن إلى خارج البلاد (الاسم)

غادر قائد أمني موالي لجماعة الإ...