6:10 مساءً الأربعاء ,12 ديسمبر 2018

مشاورات السويد .. تحضيراً لمفاوضات يمنية جنوبية

(عدن السبق) الكاتب السياسي:

دعا المبعوث الأممي لليمن السيد “مارتن غريفيث” أطراف الصراع في، إلى مشاورات سياسية لانهاء العمليات العسكرية، ورسم خارطة طريق جديدة للعملية السياسية اليمنية.

 

ففي الشهرين الماضيين، كثف “غريفيث” جولاته ولقاءاته بطرفي النزاع في اليمن، إلتقى خلالها لأكثر من مرة بقيادة الشرعية في الرياض، وكذا الحوثيين بصنعاء، تحضيرا لعقد مشاورات السويد، بعد فشل مساعيه لعقد مشاورات في جنيف قبل أشهر.

 

وتعد مشاورات السويد، هي الأولى التي ستجمع جماعة انصار الله (الحوثيين)، بالشرعية اليمنية، وذلك منذ أندلاع الحرب في عام 2015، التي شاركت فيها دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة، لدعم شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي، من الإنقلاب، والقضاء على مشروع التمدد الإيراني في المنطقة.

 

وقد شملت مشاورات السويد الطرفين الأساسيين في النزاع، تمهيدا لمشاورات قادمة تجمع جميع الأطراف اليمنية والأحزاب للإتفاق على خارطة جديدة يقبل بها الجميع، تجنب اليمن الحروب والصراعات؛ وذلك بدلالة ما أورده بيان المبعوث الأممي السيد “غريفيث” والذي أكد من خلاله قائلا،: ” منذ أن توليت منصبي كمبعوث خاص في شهر مارس/ آذار من هذا العام، أكدت باستمرار أنه لن يكون هناك سلام في اليمن إذا لم نستمع إلى طيف واسع من الأصوات اليمنية، بما في ذلك المجموعات الجنوبية، والتأكد من أنها مشاركة في الجهود الرامية إلى التوصّل إلى تسوية سياسية مستدامة “؛ وذلك بعد لقاءات عديدة جمعته بقيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي وكان اخرها في الأردن.
فمشاورات السويد، ماهي إلا لطرفي حرب 2015، ستليها جهود ومشاورات سياسية تشمل باقي الأطراف اليمنية والجنوبية بحسب تصريحات المبعوث الأممي لقناة سكاي نيوز الفضائية، التي أكدت إشراك الاحزاب اليمنية ومن بينها حزب المؤتمر الشعبي العام، وغيره.، خصوصا أن الجنوبيين قد أكدوا رفضهم بالمشاركة في أي حوار او مشاورات تحت سقف الوحدة اليمنية.

 

مراقبون سياسيون قالو لموقع (عدن السبق)،: أنهم يتوقعون نجاح مشاورات السويد، كونها قد سبقتها لقاءات جمعت الطرفين بالمبعوث الأممي، إضافة الى عملية إجلاء جرحى الحوثي إلى سلطنة عمان باشراف وتنسيق أممي، فيما توقع آخرون فشلها كون ان طرفي الصراع يحملون هدفا واحدا وهو البسط على السلطة والحكم.

 

ومن المقرر أن تنعقد مشاورات السويد، في الأيام القليلة القادمة، وذلك عقب أن وصلت وفود الطرفين للمشاركة.

 

 

ملاحظة:

تحذر هيئة تحرير (عدن السبق) الصحف الورقية والمواقع الالكترونية من إعادة نشر المادة دون الاشارة الى المصدر.

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء يكشف حقيقة القوة التي تسانده في تنفيذ مهامه

كشف رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك سعيد