اللجنة التحضيرية لحلف قبائل حضرموت : قوات النخبة الحضرمية صمام أمان لحماية كافة تراب حضرموت


(عدن السبق)متابعات:

أصدرت اللجنة التحضيرية لهيكلة و تسيير أعمال حلف قبائل حضرموت تصريح صحفي أعلنت من خلاله عن تمسك الحلف بوحدة واستقرار الوضع العسكري والأمني في ساحل حضرموت تحت قيادة المنطقة العسكرية الثانية ” قوات النخبة الحضرمية ” جاء بنصه : إننا نتابع بقلق التصريحات والبيانات الصادرة عن المكونات السياسية والقبلية والشخصيات الاجتماعية حيال ، استقدام قوات من درع الوطن للتمركز في ساحل حضرموت ، في النطاق العملياتي للمنطقة العسكرية الثانية ” قوات النخبة ” . 

وأننا على يقين وإدراك بأن قيادة التحالف ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة حريصة كل الحرص على أمن واستقرار حضرموت خاصة والوطن عموما ، 

 أن  القيادة السياسية حرصت على تشكيل  اللجنة الأمنية والعسكرية المشتركة المشكلة استنادا للمادة 5 من إعلان نقل السلطة ، لتحقيق الأمن والاستقرار من خلال اعتماد السياسات التي من شانها منع حدوث أي مواجهات مسلحة في كافة أنحاء الجمهورية ، .

وأردف التصريح ، وإننا ومن منطلق حرصنا على السكينة العامة في توحيد قيادة القوات الموجودة في حضرموت تحت قيادة واحده ، وتمكين أبناء حضرموت من حماية كامل تراب أرضهم وهو أحد أهداف حلف قبائل حضرموت، 

وتوج التصريح ، بالتأكيد على أن حلف قبائل حضرموت يهيب بقيادة التحالف العربي بالأخذ بعين الاعتبار للوضع والاستقرار القائم في ساحل حضرموت تحت قيادة المنطقة العسكرية الثانية “قوات النخبة الحضرمية ” وهو الوضع الثابت ولا يحتاج إلى أي إرباك بترتيبات أخرى خارج إطارها .

شاهد أيضاً

رئيس انتقالي أبين يتفقد المواقع العسكرية للقوات الجنوبية المرابطة في مودية

تفقد رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظة أبين، الاستاذ