محافظ الحديدة: الأمم المتحدة تنحاز للحوثي وتضحي بالشعب اليمني

(عدن السبق)وكالات:

اتهم محافظ الحديدة، الحسن علي طاهر، الأمم المتحدة، بانحيازها للحوثين على حساب الشعب اليمني، وتعطيلها تحرير المحافظة. وقال طاهر  “كنا نعد العدة لعملية اكتساح برية وجوية وبحرية خلال شهر رمضان الماضي لتحرير المدينة مع ضمان سلامة المدنيين، لكن الأمم المتحدة استجابت لطلبات الحوثيين ودعت إلى وقف المعارك إلى حين الوصول إلى حل سياسي”. لافتاً الى أن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، يلعب دوراً محورياً لإنقاذ الحوثي من الهزيمة وتعريض الشعب اليمني للمزيد من الانتهاكات الإنسانية الجسيمة. وأضاف طاهر، أن قوات بلاده تقف اليوم على أطراف مديرية الحديدة، حيث لم يعد يفصلها على المركز سوى 4 كيلومترات. واستطرد: “القوات تطوق المدينة من عدة اتجاهات وتتقدم على مختلف الجبهات وسط انهيار كبير في صفوف الحوثيين التي تتعمد زراعة الألغام وتفجير الجسور وتدمير المنشآت الخدمية”. وقال: “نجحنا في دخول أطراف المدينة من الشرق والجنوب وأغلقنا كل المنافذ، فيما تبقى جهة الغرب مغلقة، مشيرا إلى أن التحرير بات قريب جداً”. وأكد طاهر، أن قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن منحت الضوء الأخضر لقوات الجيش ،لدخول مدينة الحديدة وتحريرها من الحوثيين.

شاهد أيضاً

لحج : قائد قوات الحزام الأمني بالحواشب يشدد على ضرورة حماية أمن وممتلكات المواطنين

شدد العقيد "محمد علي الحوشبي" قائد قوات قطاع الحزام الأمني بمديرية المسيمير