أمانة الانتقالي تقف أمام المستجدات السياسية الراهنة وتشدد على دعم ومساندة محافظ عدن الجديد

عدن (عدن السبق) خاص:

ترأس الأستاذ فضل محمد الجعدي، مساعد الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي اليوم الاثنين، الاجتماع الدوري للأمانة العامة، وذلك في مقر الأمانة العامة بالعاصمة عدن.

 

 

واستعرض الأستاذ فضل الجعدي خلال الاجتماع أهمية المرحلة الجديدة الراهنة بعد اتفاق الرياض ونقاط القوة التي فرضها وفد المجلس الانتقالي الجنوبي في الرياض والذي نجح فيه المجلس في فرض نفسه كقوة سياسية وطرف أساسي في معادلة تمثيل الجنوب.

 

 

وشدد الجعدي على ضرورة الوقوف إلى جانب محافظ العاصمة عدن الجديد الأستاذ أحمد حامد لملس، لانتشال العاصمة عدن من الأوضاع المزرية التي تعيشها بسبب المتاجرين بدماء وأرزاق المواطنين، وإعادة المدينة إلى وضعها الطبيعي الذي عرفت به على مر التاريخ كعاصمة للجمال والفكر والأدب، وكذلك لباقي محافظات الجنوب.

 

 

وتقدم الجعدي بالشكر والتقدير للوفد المفاوض في الرياض بقيادة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، لما بذلوه ويبذولونه لخدمة الجنوب أرضا وإنسانا، كما قدم شكره لشعب الجنوب الذي وقف بشموخ مؤيدا لخطوات المجلس الانتقالي في الدفاع عن حقوقه.

 

 

واستعرض الاجتماع الذي استأنف انعقاده بعد إجازة عيد الأضحى المبارك، المشهد السياسي الراهن الذي أعدته الدائرة السياسية، وتقارير نشاط دوائر الأمانة العامة والهيئات المحلية، بالإضافة إلى تقرير عن الأداء التنظيمي للهيئات المحلية ومستوى الانضباط الوظيفي لشهر يوليو الفائت، كما استعرض الاجتماع محضره السابق وصادق عليه.

شاهد أيضاً

محلي الشيخ عثمان يطلع على نشاط مكتب الترصد الوبائي لمكتب الصحة والسكان بالمديرية

اطلع الامين العام للمجلس المحلي