الانتقالي والسلطة المحلية في محافظة الضالع يدينان جريمة اغتيال عميد كلية التربية في المحافظة

الضالع(عدن السبق)خاص:

 

عقدت قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي وقيادة السلطة المحليه واللجنة الامنية في محافظة الضالع اجتماعا طارئا صباح اليوم السبت 5 ديسمبر 2020م تدارست خلاله جريمة اغتيال الدكتور خالد عبده الحميدي عميد كلية التربيه محافظة الضالع الذي تعرض لها صباح اليوم وهو متجه الى الكلية لاداء عمله وادت الى وفاته.

 

وبعد ان تدارس المجتمعون جريمة الاغتيال باستفاضة ادانوا وبشده هذه الجريمة واستنكروا  العمل الاجرامي الدنيئ الذي طال هامه اكاديميه كبيره ويتنافئ مع القيم الدينيه والاخلاقية والانسانية ، معتبرين جريمة اغتيال شخصية اكاديمية بحجم الدكتور خالد عبده فعل وحشي شنيع بكل المقاييس لا يقدم عليه الا شخصا ميت الضمير ومجرد من كل قيم الدين والاخلاق والانسانية.

 

واقر الاجتماع تكليف قوات الحزام الامني بالمحافظة القيام بمهمة البحث عن الجناة والقاء القبض على اي متهم منهم  واتخاذ الاجراءات القانونية الصارمة بحقه واحالة المتهمين للقضاء للقيام بواجبه.

 

كما دعا الاجتماع كافة الجهات المختصة في المحافظة القيام بواجبها على اكمل وجه تجاه هذه الجريمة الشنعاء وغيرها من الجرائم التي اثارت سخط وتذمر واستنكار واحتجاج الراي العام المحلي والجنوبي.

 

واوصى الاجتماع جميع الجهات المختصة العمل على وضع حد نهائي لجرائم القتل التي تزايدة اعدادها دون ضبط الجناه وكذا سرعة القبض على مرتكبي جريمة اليوم وانزال فيهم اقصى العقوبات القانونية ليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه التعدي على الابرياء وازهاق الارواح التي حرم الله قتلها الا بالحق.

 

صادرعن المجلس الانتقالي الجنوبي، والسلطة المحلية
واللجنة  الامنية في محافظة الضالع بتاريخ 5-12-2020

شاهد أيضاً

الكتيبة الثامنة في اللواء الثالث صاعقة ووحدات اللواء السابع تصد هجوم حوثي واسع نحو معسكر الجُب الاستراتيجي في الضالع

دارت مواجهات عنيفة على تخوم