العناوين

اللواء بن بريك يؤكد حرص المجلس على بناء الشراكة الفعلية مع كل القوى الوطنية

عدن(عدن السبق)خاص:
التقى اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي اليوم بالمكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري برئاسة الأخ / فادي حسن باعوم.

ورحب اللواء بن بريك برئيس وأعضاء المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري، مشيراً إلى أن عودة الأخ فادي باعوم إلى العاصمة عدن تعد خطوة مهمة نحو تعزيز وحدة الصف الجنوبي، والحفاظ على وشائج الاخاء ولحمة النسيج الجنوبي من المؤامرات والتمزيق والتفرقة الساعية إلى النيل من قضية الجنوب العادلة لا سيما في هذه المرحلة المصيرية التي يعشيها الجنوب.

مؤكدًا حرص المجلس الانتقالي على بناء الشراكة الفعلية على الأرض مع كل القوى الوطنية دون اقصاء أو تهميش وتجنب تكرار أخطاء الماضي وتجاربه الفاشلة في كافة الاستحقاقات القادمة، لافتا إلى أن المجلس، فاتح ذراعيه للجميع ويجدد الدعوة لجميع الأحزاب والمكونات السياسية الجنوبية للانخراط في هيئات المجلس الانتقالي الجنوبي.

وتطرق اللواء بن بريك إلى آخر المُستجدات السياسية، مشيراً إلى أن المجلس الانتقالي الجنوبي يسير بشعب الجنوب في طريق آمن للوصول إلى الهدف الذي ضحى من أجله الشهداء الأبرار بدمائهم، والمتمثل في استعادة الدولة وبناء دولة الجنوب الفيدرالية كاملة السيادة.

من جانبهم، عبر رئيس وأعضاء المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري عن سعادتهم وشكرهم لرئيس الجمعية الوطنية على هذا اللقاء، مشيرين إلى أن الجنوب قائم على التصالح والتسامح واحتواء الأخر وتعميق الدور الجنوبي، والجميع يسعى لهدف واحد لتحقيق آمال شعب الجنوب.

مؤكدين على أن الحراك الثوري سيكون معززاً للقضية الجنوبية والمشروع والاجماع الجنوبي ومواصلة الدور النضالي، للعمل على تعزيز لحمة الصف، والحفاظ على المكتسبات السياسية والأمنية والعسكرية التي تحققت من أجل استعادة دولة الجنوب كاملة السيادة.

حضر اللقاء الأخ / أحمد قاسم مدير مكتب رئيس الجمعية وعدد من رؤساء ونواب اللجان وأعضاء الجمعية الوطنية.

شاهد أيضاً

خارجية الإنتقالي الجنوبي تدين الهجوم الإيراني الغاشم على مناطق بإقليم كردستان العراق

أصدرت الإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الخميس