بحضور نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية.. قبائل أبين تعقد لقاءً تشاورياً

أبين(عدن السبق)خاص:

عقد صباح اليوم الأربعاء لقاء تشاوري لقبائل محافظة أبين في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين تحت شعار ” معاً من أجل أبين وتوحيد الجهود لخدمتها ” وبرعاية من فخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي ..

 

 

وخلال اللقاء الذي إكتضت به قاعة الفقيد/ مطهر الكوني بمبنى المحافظة ألقيت الكلمات المعبرة عن تطلعات المتحدثين لتوحيد الجهود الشعبية والرسمية لإنتشال المحافظة مما تعانيه جراء الحروب المتتالية التي دمرتها وشردت أهاليها .. وكانت أبرز الكلمات كلمة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية م/ أحمد بن أحمد الميسري الذي نقل في مستهلها تحيات فخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي وكان في كلمته صريحاً وواضحاً في تشخيص مشكلات أبين منذ جائحة تنظيم القاعدة في عام 2011م مروراً بحرب مليشيات الحوثي 2015م وإنتهاءً بالصراعات البينية التي تغذيها أطراف داخلية وخارجية لتغذية الإحتراب الداخلي داعياً مشائخ القبائل والوجهاء الحاضرون إلى تفعيل الجهد الشعبي للتعاون مع الدولة لحماية وأمن وإستقرار المحافظة ونبذ الدعوات الهدامة التي تهدف إلى إستمرار الصراعات العقيمة وشق وحدة الصف ودعا جميع القوى السياسية في الجنوب إلى نبذ الخلافات العقيمة والتوحد السياسي والشعبي والحكومي لإخراج الوطن من محنته ودعم الشرعية لإستعادة الدولة ممثلةً بفخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي ..

 

 

داعياً إلى تشكيل لجنة شرعية من أصحاب العلم الشرعي لتحاور الشباب المغرر بهم من أبناء المحافظة الذين إستقطبتهم الجماعات الإرهابية ومن عاد إلى صوابه وانفصل عن تلك الجماعات واندمج في المجتمع فله الأمان ومن ركب رأسه واستمر في السير في ركب تلك الجماعات فالدولة أقدر بإعادته إلى الصواب مرغماً مهما كلف ذلك من ثمن مشيراً إلى أن دعم دول التحالف العربي لليمن كان جيداً لكنه لايلبي أهم الإحتياجات التنموية الهامة وعلى رأسها إعادة إحياء مرافق ومؤسسات الدولة التي دمرتها الحرب ودعم الشرعية لإستعادة الدولة ومعالجة قضية الإعمار التي نسمع الكلام عنها ولا نرى تحقيق ذلك في الواقع ..

 

 

واختتم حديثه بتقديم الشكر الجزيل لفخامة الرئيس على رعايته هذه اللقاءات التي ستشمل كل المحافظات المحررة والشكر موصول للملك سلمان وولي عهده ودولة الإمارات على دعمهم الشرعية اليمنية بعاصفة الحزم لإستعادة الدولة من الإنقلابيين الحوثة ..

 

 

هذا وقد ألقى محافظ أبين اللواء ركن/ أبوبكر حسين سالم كلمةً ضافية شرح فيها مجمل أوضاع المحافظة ومشكلاتها داعياً نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية لدعم المشائخ ووجهاء المحافظة لمساعدتهم على تعزيز الوحدة الوطنية ومساندة الدولة في تثبيت الأمن والإستقرار في المحافظة وغيرها من المحافظات المحررة ..

 

 

وفي اللقاء صدر بيان أعلن فيه وقوف قبائل محافظة أبين إلى جانب فخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي في معركة التحرير وإستعادة الدولة وأعرب البيان عن شكر قبائل أبين دول التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على موقفها الداعم للشرعية وطالب دول التحالف بضرورة البدء ببرنامج الإعمار في أبين وبقية المحافظات المتضررة ..

 

 

وفي أحاديث متفرقة لبعض الوجهاء والمشائخ أجرتها أكدوا فيها وقوفهم إلى جانب فخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي في معركة إستعادة الدولة وتأكيدهم على أهمية تلاحم الصف الوطني في هذه المرحلة الحساسة التي يمر بها الوطن وضرورة نبذ الصراعات السياسية المعيقة لإستعادة الدولة وإلتقاء الجهد الشعبي مع الجهد الرسمي لما يخدم مصلحة الوطن العليا ..

 

 

*من نظير كندح

 

شاهد أيضاً

الحزام الأمني يرد على مصادر نيران أستهدفت نقطة أمنية في الصبيحة

تصدت قوات الحزام الأمني في الصبيحة