سيضخ اكثر من مليون دولار.. اختتام فعالية التبادل التجاري للسيدات المستفيدات من مشروع Brave Women بتعز

  تعز(عدن السبق)خاص:

أختتمت اليوم في تعز فعالية التبادل التجاري للسيدات المستفيدات من مشروع Brave Women ،والتى نفذتها الغرفة التجارية والصناعية CCI بتعز بالتعاون مع وكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر SMEPS ، بمشاركة أكثر من 50 مستفيدة مع مشروع بريف مع الشركات الرائدة في القطاعات المساندة والرئيسية في سلسلة التوريد ، بالإضافة إلى أكثر من 20 تاجر ومورد في تعز .

 

 

وفي الجلسة الافتتاحية التي حضرها الاستاذ مفيد عبده سيف مدير عام الغرفة التجارية والصناعية بتعز و ممثلو وكالة SMEPS تحدثت الاستاذة / اروى العمري – مديرة إدارة سيدات الاعمال بالنيابة عن الغرفة التجارية مرحبة بالجميع ، ومشيرة الى دور الغرفة التجارية في المشروع وان الفعالية تأتي في اطار العلاقات والتعاون والتنسيق المثمر والمتميز بين وكالة التنمية الصغيرة والأصغر ومشروع Brave Women ومع الغرفة التجارية الصناعية بتعز ..

 

 

وأشارت الى ان المشروع ينفذ على خمس محافظات (صنعاء – تعز – إب – عدن – المكلا ) وان الغرفة تحرص على تقديم كل اشكال الدعم لسيدات الاعمال ، وقالت :إننا فخورين بروح التعاون ومشاركة القطاعين الرئيسي والمساند في الفعالية والمساهمة في انجاحها .

 

 

من جهته تطرق الاخ تميم السقاف منسق اللقاء في تعز الى التعريف بالمشروع المشارك فيه قطاعات صحية وتعليمية والملبوسات والتجميل التى تعتبر قطاعات رئيسية لسيدات الاعمال ويستغلن فيها .
واشار الى القطاعات المساندة التى تشترك فيها جميع السيدات او تحتاجها جميع السيدات لممارسة اعمالهن وهى قطاع التمويل والتامين قطاع التسويق والدعاية والاعلان وقطاع نظم المعلومات والديكور واشار الى الاهداف الرئيسية من الفعالية .

 

 

وفي تصريح صحفي قال مدير عام الغرفة التجارية والصناعية بتعز الاستاذ / مفيد عبده سيف أن دور الغرفة هو تعزيز الشراكة بين قطاعات الأعمال المختلفة ، وتشبيك العلاقات فيما بينهم ، وكان اللقاء يهدف الى خلق أجواء من الود بين الممولين ، والمزودين ، والمستهدفين قبل ان يشرعوا في عقد اتفاقات تجارية فيما بينهم ، والتعريف بمنتجات الشركات التى تقوم باستيراد مختلف السلع ، وعرضها على جمهور سيدات الاعمال اللاتي يقمن برفد السوق المحلي سواء بمنتجات محلية ، وحرفية محلية ، او بمنتجات مستوردة ، لكنهن يحتجن الى تشجيع الغرفة التجارية وفعلاً الغرفة تشجع هذا القطاع النسوي على خلق مجالات ، وفرص عمل لسيدات الاعمال ، وبالتالي محاولة تنمية قدراتهن ، ومهاراتهن ، وتحويلها من قطاع منتجات صغيرة الى قطاع متوسطة وكبيرة واللقاء كان ايجابياً .
من جهته تحدث ماجد الجوبي – استشاري مشروع Brave Women موضحاً الهدف من اللقاء بانه ربط السيدات الاعمال المشاركات في المشروع Brave Women والمستفيدات من منحته مع الموردين الموجودين في الاسواق بتعز من اجل تسهيل التعاملات التجارية فيما بينهم ..وقال ان مشروع Brave Women هو مشروع يهدف الى دعم سيدات الاعمال المتواجدات في هدد من محافظات الجمهورية بدعم السيدات بأصول انتاجية من اجل تطوير العمل ، والمشروع فرصة لسيدات الاعمال للاستمرار في المشروع بعد بناء قدراتهن في خطط المخاطر وخطط التغلب على المصاعب واختيار اهم الانشطة الحيوية من أجل ان تستمر المنشأة في انتاجها وانشطتها .

 

 

محمد عبد الله فارع – استشاري وكالة المشاريع SMEPSقال حرصنا في اللقاء ان يحصل تبادل خبرات بين المشاريع الناشئة الجديدة والمشاريع القائمة السابقة مؤكداً ان ذلك سيكون نقلة نوعية ودعم ورافد للاقتصاد المحلي خصوصاً في فترة النزاعات والحروب يظل العمود الفقري لأي اقتصاد محلي هى المشاريع الصغيرة والاصغر ، واشار الى انه تم دعم اكثر من 75 سيدة في منح تماثلية تصل الى 30 الف دولار للمنشأة الواحدة بين مختلف القطاعات وبالتالي ستوفر فرص عمل كثيرة جداً لان اقل مشروع ممكن يوفر من خمس الى عشر وظائف ، بالإضافة الى ارتفاع مستوى الدخل و الحراك الاقتصادي الذي سيضخ اكثر من مليون دولار للمنشآت ، وستدور في السوق وهى تجربة فريدة والاول من نوعها في تعز.

شاهد أيضاً

أسرةبنت انماء تناشد النائب العام بمنع التدخلات والتوجيهات للافراج عن خاطفي أبنتهم

ناشدت أسرة بنت انماء النائب